تصفية في صفوف الميليشيات الانفصالية

تصفية في صفوف الميليشيات الانفصالية

مع تقدم عملية “نبع السلام” المشتركة بين الجيشين التركي و”الوطني السوري” ضمن مناطق شمال شرقي سوريا، تستمر الانشقاقات المتتالية في صفوف ميليشيات “قسد” ومكوناتها المختلفة، في ظل حالة عامة من التخبط والضياع تشهدها الميليشيات.

إذ انشقت كتيبة كردية كاملة عن صفوف الميليشيات الانفصالية في شمال شرقي سوريا اليوم السبت، وفرت من المواجهات مع قوات “نبع السلام” التي تواصل التقدم في المنطقة، فيما أقدم قيادي في الميليشيات على تصفية عدد من عناصر المكون العربي لديهم بسبب رفضهم القتـ.ال.

بينما انشقت كتيبة من المكون الكردي في ميليشيات “قسد” مع كامل عناصرها عن الميليشيات بريف مدينة “رأس العين” شمالي الحسكة، وفروا إلى مناطق في جنوب المدينة هرباً من مواجهة الجيشين التركي والوطني السوري، بينما تسببت تلك الانشقاقات بخلافات كبيرة في أوساط الميليشيات.

وأضاف مراسلون بأن مجموعات من “الأسايش” التابعة للميليشيات الانفصالية قد شنت حملات دهم واسعة في قرية “الظاهرية” التابعة لمدينة “القامشلي” بريف الحسكة بحثاً عن عدد من المنشقين عن صفوفها، كما تواصل الميليشيات أعمال الاعتقال بهدف التجنيد الإجباري.

ومن جانب آخر أكد مراسلون بأن قيادياً في الميليشيات يُدعى “ريبار قامشلو” قام بتصفية ثلاثة عناصر من المكون العربي في بلدة “سلوك” شرقي مدينة “تل أبيض” بريف الرقة الشمالي بعد رفضهم القـ.تال ضد قوات “نبع السلام”، موضحين بأنهم كانوا من المجندين قسراً في صفوف الميليشيات.

وسبق أن انشق عشرات العناصر عن الميليشيات الانفصالية خلال الأيام الماضية سواء من المكون العربي أو الكردي خاصة في المناطق القريبة من عمليات تقدُّم قوات “نبع السلام” بريفَي الرقة والحسكة.

العملية مستمرة

يُشار إلى أن الجيشين التركي والوطني السوري حققا تقدماً واسعاً اليوم السبت على حساب الميليشيات الانفصالية في شمال شرقي سوريا، وتمكنا من السيطرة على مدينة “رأس العين” شمالي الحسكة إضافة لأكثر من 20 قرية بينها وبين مدينة “تل أبيض” وذلك في إطار عملية “نبع السلام” التي انطلقت يوم الأربعاء الماضي.

بينما أعلن “الجيش الوطني السوري” السيطرة على قرية “ذيابة” شرق مدينة “تل أبيض” بريف الرقة الشمالي، وأفادت مصادر ميدانية بأن قوات الجيشين التركي والوطني السوري قد توغلتا إلى عمق 12 كيلومتراً داخل الأراضي السورية ضمن الخطة المرسومة

عن نايا أحمد

انظر ايضا

من كان يستميت لفتح مدارس خاصة به اصبح اليوم يغلق مدارس غيره

الاحتقان مستمر و انباء عن اجراءات تصعيدية من الطرفين غدا

Latino Mail Purchase Brides: How to find Latina Partner

Articles How Do Virtual And Real Items Operate When You happen to be Utilizing A …

Asian Courting Uncover Asian Love

Articles Why It’s Important To Get Metrics Right For the purpose of Hybrid And Remote …

18 Greatest Marriage Ceremony Planning Websites And Apps Of 2023

Articles Is It Real To Find A Spouse Online For Free? The Last Word Information …

اترك تعليقاً