الرئيسية » الأخبار » تقارير » الجزائر تخون الدم السوري وتزود حاملة الطائرات الروسية بالوقود
الجزائر تخون الدم السوري وتزود حاملة الطائرات الروسية بالوقود

الجزائر تخون الدم السوري وتزود حاملة الطائرات الروسية بالوقود

رسالة للشعب العربي وليس للجزائر وحدها :
تمرُّ حاملة الطائرات الروسيّة كوزنتسوف لاهثة من موانئ البرتغال وإسبانيا ومالطا وجبل طارق لكنهم يرفضون تزويدها بالوقود ولكن ميناء وهران الجزائري يستقبلها ويزودها بالوقود لتصل سواحلنا وتقتل السوريين وتدمّر وتحتل سورية !؟
في حزيران عام ١٩٥٦، و في عز امتحانات الجامعة، خرج طلاب جامعة دمشق، احتجاجا على قرار الوزير انطاكي: ببيع الفائض من القمح السوري لفرنسا ، الدولة التي كانت منغمسة في اخماد الثورة الجزائرية ، خرج الطلاب يحتجوا على فعل الوزارة في مظاهرة حاشدة في حرم الجامعة…
وزير الداخلية ، وقتها المرحوم رشاد برمدا، أمر حرس الجامعة ( و ليس المكتب الثاني ) باغلاق ابواب الحرم الجامعي على الطلاب المحتجين و ابقائهم ضمن الحرم، و ذهب المرحوم برمدا اليهم ليناقشهم…
خرج بعد نقاشه معهم، واتجه الى رئاسة مجلس الوزارة وقدم استقالته، تضامنا مع الطلاب…اجتمعت وزاره المرحوم الغزي ، و قبل انتهاءاليوم، استقالت الوزاره كلها …و قبل المرحوم القوتلي استقالة تلك الوزارة….

  1. محمد صالح عويد

تعليقات

التعليقات ادناه تعبر عن وجهة نظر و اراء اصحابها لا عن راي شباب بوست