الرئيسية » الأخبار » زعيم كوريا الشمالية يطالب بإعدام السيستاني رميا بالرصاص

زعيم كوريا الشمالية يطالب بإعدام السيستاني رميا بالرصاص

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية، الاحد، تقريرً لتقصي الحقائق حول غزو العراق والتي شاركت فيه بريطانيا كشريك رئيس تحت قيادة توني بلير، فيما اشارت الصحيفة الى رسالة خطية من زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الى الحكومة العراقية يطالب فيها بتنفيذ حكم الأعدام برجل الدين الشيعي علي السيستاني رميا بالرصاص بدلا من ان يشنق.

حيث نشرت الصحيفة ما ادلى به رئيس الحكومة البريطانية توني بلير في لقاء مع احدى القنوات الفضائية قائلاً يجب ان لا نكتفى بالقاء بالمسؤولية الفردية على احتلالنا للعراق بل يجب ان نلقى المسؤولية الجماعية لما حدث بالعراق وما زال يحدث به.
وخاصة المرجعيات الشيعية في العراق وعلى راسهم رجل الدين الشيعي علي السيستاني هؤلاء هم اصحاب النصيب الاكبر من هذه المسئوليه لانهم كانوا المؤثرين والمضللين للشعوب التى كانت تسير معصوبة العينين وكانوا يصمتون ويتقاضون عن القتل الجماعى والنفى والتعذيب الذى يحدث بالعراق فالأصل اذن ان لا نحمل المسؤولية الى دولة او نظام معين بل نحملها لهذا الرجل الذين شارك بحدوث الكارثه لانهم اعطوا القدسيه لقواتنا العسكرية ولا زالوا يعطون هذه القدسيه لبعض الانظمة الدكتاتورية التى لا يمكن ان ياتى منها الا الدمار لشعوب المنطقة.
واضافت الصحيفة في تقرير مطول لها نقلاً عن وسائل الاعلام الرسمية لكورية الشمالية في يناير من العام الماضي رسالة خطية من زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الى الحكومة العراقية بعد الاطلاع على التصريح الخطير الذي ادلى به توني بلير يطلب فيها الحكومة العراقية ان تنفذ حكم الأعدام برجل الدين الشيعي علي السيستاني رميا بالرصاص بدلا من ان يشنق حيث وضعت الرسالة بحكم أن نشاطها واضح ومحدد تحت التكتم الاعلامي المشدد .
واضافت “الغارديان” على أن رئيس الوزراء الأسبق توني بلير لم يقدم مبررات على وجود تهديدات من أسلحة الدمار الشامل لدى العراق وقد قدمت له معلومات خاطئة عن أن العراق لديه قدرات عسكرية يسعى لتطويرها.

وكان تقرير اللجنة التي تم تشكيلها عام 2009 بتكليف من حكومة غوردن براون قد تأجل مرات عدة لمخاوف تتعلق بالأمن القومي البريطاني.

تعليقات

التعليقات ادناه تعبر عن وجهة نظر و اراء اصحابها لا عن راي شباب بوست