الرئيسية » الأخبار » حلب 20 ألف مقاتل لتحرير المدينة على 6 مراحل

حلب 20 ألف مقاتل لتحرير المدينة على 6 مراحل

شباب بوست

حلب 20 ألف مقاتل لتحرير المدينة على 6 مراحل
حلب 20 ألف مقاتل لتحرير المدينة على 6 مراحل

كشفت مصادر ميدانية خاصة عن استكمال فصائل “جيش الفتح” و”فتح حلب” التحضيرات لتحرير مدينة حلب بشكل كامل ودحر قوات النظام، وبأن الفصائل وضعت الخطط المدروسة لبدء الهجوم، والمعارك ستجري من عدة محاور ضمن مراحل متتابعة ومنتظمة عسكرياً.

وقال “أبو جمعة عكيدي” القائد العسكري في “جيش الإسلام” بحلب إن فصائل “جيش الفتح” و”فتح حلب” اقتربت من التوصل لاتفاق على “ملحمة حلب الكبرى” ضمن قوة مشتركة بقوة بشرية تزيد عن 20 ألف مقاتل بعد لقاءات واجتماعات على مدار أيام مضت.

وأضاف أنه “بهذا العدد نستطيع أن نبدأ بجبهة كبيرة ربما تمتد على طول 30 كلم”.

وأوضح “عكيدي” أن معركة حلب تحتاج 6 مراحل بدايتها فتح طرق آمن إلى داخل مدينة حلب من الجنوب أو الشمال، وأهم المراحل الهجوم من الجهة الغربية وتشمل الأكاديمية العسكرية ومنطقة الراموسة، التي تعد عقر دار النظام وأهم قلاعه تمتد حتى مؤتة والشرفة وطريق الشيخ سعيد وباقي المراحل سيتم الكشف عنها بعد بدء المعركة”.

وأكد أن “الفصائل تمتلك السلاح والقوة البشرية لتحرير مدينة حلب إذا تجنبت الفصائلية وحب الأنا كما كان يحدث بالسابق”، مشدداً أن “ملحمة حلب الكبرى لن تبدأ دون توافق تام لفصائل فتح حلب وجيش الفتح”.

وعن إمكانية المقاومة قال “عكيدي” “إن النظام يركز كل قوته في جبهة أو جبهتين ولاحظنا أن عندما يشن هجوما بمحافظة يوقف العمل في جبهات محافظات أخرى، لأنه لم يعد يملك عناصر كافية، فالنظام تشتت قواته عسكرياً بسبب الخسائر الكبيرة من الميليشيات بالفترة الأخيرة بريف حلب الجنوبي، وأصبح بداخلها خوف ورعب حقيقي حسب ما رصدنا من حديث قواته على القبضات”، مضيفاً  أعتقد أن النظام مازال يمتلك الآليات والعتاد ويستطيع تنفيذ تغطية نارية، ولكنه يفتقر للنوعية في العناصر على خلاف الثوار الذين يقاتلون عن عقيدة وهدف، وربما تقاوم قوات النظام هجوم الثوار في المرحلة الأولى فقط، وفي باقي المراحل أكيد سوف تنهار بعد انهيار خطها الدفاعي الأول لأن العمل سيكون داخل المدينة قتال شوارع والكثافة النارية من قبل الطائرات لن تؤثر كما تؤثر في الأراضي المكشوفة”.

وأكد “عيكدي” أن “انفجار معامل دفاع السفيرة ودمارها بالكامل كانت ضربة موجعة وصدمة كبيرة للنظام، وستؤثر كثيراً على إمكانية دفاعه في حلب لا سيما أنه كان يصنع فيها البراميل والألغام البحرية ومختلف الذخائر وانفجار المعامل على طول 2 كلم وعرض 1 كلم كما حدث أدى لخروجها عن العمل ومن الصعب أن تعود لأن تجهيزها ليس بالأمر السهل”.

أما الميداني في كتائب “أبو عمارة” “أبو سلمى” أكد  أن الفصائل العاملة في الشمال السوري تستطيع تحرير مدينة حلب إذا عملت على قلب رجل واحد، ولكنها بذات الوقت تحتاج إلى خطوات احترازية وتنسيق عالٍ لضبط العمل وفق خطة محكمة لأن مدينة حلب كبيرة، لا سيما أن النظام منهك ولديه الآن نقص كبير في العناصر والموارد البشرية بعد أن خسر الكثير من قوته ومرتزقته في عدة معارك في محافظة حلب وغيرها”.

“ممتاز أبو محمد” الصحفي في “مركز حلب الإعلامي” قال: “إذا اتحدت الفصائل ضمن قوة مشتركة تمتلك القدرة على مجابهة قوات النظام والميليشيات المساندة لها وتحرير مدينة حلب بالكامل، وأتوقع إذا تم اتفاق فصائل فتح حلب وجيش الفتح لا تستغرق عملية تحرير مدينة حلب أكثر من 3 أشهر”، مضيفاً  “جمع مقدرات الفصائل والتجهيز وفق خطة مدروسة في غرفة عمليات واحدة سيؤدي إلى إحراز انتصار كبير لا سيما أن النظام لا يملك حاضنة شعبية له في حلب والأهالي في الأحياء الغربية يشتكون من بطش واعتداء قواته عليهم باستمرار”.

في السياق قالت “هيئة الفتح الإعلامية”: “ترقبوا ملحمة من أكبر الملاحم سيطلقها مجاهدو جيش الفتح، ستهز عروش الرافضة وأذناب النظام”، بينما غرد الدكتور “عبد الله المحيسني” القاضي الشرعي لـ”جيش الفتح” على موقع “تويتر” “المعركة قادمة لفك الحصار عن حلب ودحر الروافض، وإن لم يكن.. فإن الفصائل قد خانت الله ورسوله، يا رجال.. ويا قادة الفصائل.. أنتم أمام اختبار ﴿فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين﴾”، وغرد “أبو يقظان” الشرعي في “حركة أحرار الشام” على موقع “تويتر”: “أبشروا… منذ وطئت أقدامي سوريا لم أسمع عن معركة أعد لها المجاهدون وجمعوا لها مثل معركة اليوم في حلب؛ اللهم أغثنا بنصرك وبمددك”.

“ملحمة حلب الكبرى”، إذا انتصر فيها الثوار فإنهم سيقطعون شوطاً كبيراً للتخلص من رأس النظام بشار الأسد ومن يشاركه الإجرام في الحرب ضد الشعب السوري، كما يمكن أن تقلب موازين القوى على الأرض وتنتقل المعركة إلى حماة، وبذلك تتغيّر الحسابات الدولية ويتغير معها مسار المفاوضات لصالح الشعب وفق مراقبين.

تعليقات

التعليقات ادناه تعبر عن وجهة نظر و اراء اصحابها لا عن راي شباب بوست

انظر ايضا

سيد جواد.. جنرال إيراني يقود مليشيات مجازر حلب

سليماني يستعرض في حلب و «نجباؤه» يقتلون المدنيين

روسيا وإيران والنظام السوري، ثلاثي سيبقى في ذاكرة العالم أنه دمّر حلب، ولعل الشريك الرابع …

أكاديمي لبناني شيعي ينشر مرثية لحلب.. زرعتم موتا فانتظروا

أكاديمي لبناني شيعي ينشر مرثية لحلب.. زرعتم موتا فانتظروا

وسط هياج إعلامي، وفي مواقع التواصل للأوساط الشيعية المؤيدة لحزب الله في لبنان؛ احتفالا بما …

كي لا يعفشها الأسد وميليشياته.. أهالي حلب يحرقون ممتلكاتهم

كي لا يعفشها الأسد وميليشياته.. أهالي حلب يحرقون ممتلكاتهم

حرق مواطنون سوريون يعيشون في الأحياء المحاصرة بمدينة حلب، منازلهم وسيارتهم ودراجتهم النارية، وبعض المتعلقات …